المنهاج الدراسي

منهاج الروضة ٤

إنّ الأساليب المتّبعة في عمليّة التعليم في صفّ الروضة  ٤ منوّعة ومتطوّرة تهدف إلى  توفير تجارب تعليميّة مثيرة للاهتمام وذات صلة وفيها تحدٍّ وذات مغزى، في بيئة تعليميّة مفعمة بالمحفّزات والمثيرات، حيث تكون المدرِّسة ميسّرة، تشجّع التلاميذ على طرح الأسئلة والاستكشاف والتجريب والتفاعل مع البيئة المحيطة بهم، ليعملوا باستقلاليّة من خلال الاعتماد على معارفهم وتجاربهم السابقة. وفي البرنامج اليوميّ وقت مخصّص للأركان التعلّميّة المختلفة بحيث يمرّ الطفل على أنشطة الأركان المختلفة كافّة أسبوعيّا (ركن القراءة، ركن الفنّ، ركن التركيب، ركن الكتابة، ركن التمثيل...).

كما يتبّع المنهج الدراسيّ لصف الرّوضة ٤  الأسس والمعايير الخاصّة بالمجلس الأعلى للتعليم في دولة قطر، من خلال وحدات متنوّعة وهي:

  • الوحدة الأولى " من أنا؟ "
  •  الوحدة الثانية "الوطن"
  • الوحدة الثالثة "مجتمعي الصغير"
  • الوحدة الرابعة "العالم من حَولي"

  يكتسب التلاميذ من خلالها مهارات قيّمة، متجاوزة  للمواد الدراسيّة، يطبّقونها في حياتهم، وهي: المهارات الاجتماعيّة،  المهارات التواصليّة، مهارات التفكير، المهارات البحثيّة  ومهارات الإدارة الذاتيّة. ويهدف المنهج  إلىتمكين المتعلّم في نهاية العام من تعرّف واكتساب:

القراءة:

  • قراءة  الاسم وكتابته
  • ربط  الحرف بصوته واسمه
  • قراءة كافّة الأحرف في أوّل الكلمة، وتمييز موقعها (أوّل الكلمة، وسطها، وآخرها متّصلة ومنفصلة)
  •  قراءة الكلمات البصريّة المعطاة

المفردات :

يستمع  المتعلّم إلى قصّتين أسبوعيًّا، وأنشودة  يتدرّب من خلالها على اكتساب مفردات ومعاني جديدة تُغني قاموسه اللغويّ وتمكّنه من استخدامها خلال التعبير الشفهيّ والكتابيّ

الفهم والاستيعاب:

  • قراءة الصور وتوقّع الأحداث
  • الإجابة عن أسئلة (أين؟ متى؟ من؟ كيف؟ كم؟ ماذا؟ لماذا؟
  • الاستماع بتركيز إلى ما يقوله الآخرون
  •  فهم التعليمات المعطاة وتطبيقها

التواصل الشفهيّ:

  • اِستخدام جمل بسيطة واضحة بالفصحى للتعبير عن الذات والإجابة عن أسئلة
  • وصف أحداث أو سرد قصّة من واقع التجربة الشخصيّة بصوت مسموع
  • إعادة سرد قصّة وترتيب الأحداث باستخدام لغة القصّة

التعبير الكتابيّ :

  • العمل على تقوية عضلات اليدين
  • رسم  خطوط ما قبل الكتابة (الخطّ العاموديّ، الأفقيّ، اللولبيّ...)
  • كتابة الاسم والأحرف بالاتّجاه الصحيح
  • الرسم، والتعبير كتابة بأحرف وكلمات..

العلوم الشرعيّة:

  • حفظ سبعة سور قصيرة  (الفاتحة، الاخلاص، الناسّ، الفلق، الكوثر، المسد،المسدّ) مع شرح تفسيرها بأسلوب مبسّط بالاستعانة بمختلف الوسائل التعليميّة كالأناشيد والكتب والصور والأفلام
  • تعلّم أجزاء من السيرة النبويّة الشريفة
  • تعلّم بعض الأحاديث النبويّة والأدعية البسيطة
  • غرس الخصال الحميدة والسلوكيّات الحسنة (الصدق، بر الوالدين، حسن التعامل مع الآخرين....)

الرياضيّات والعلوم:

  • معرفة  الأعداد من ١ إلى١٠ ومفاهيمها
  • تكوين مجموعات مؤلّفة من العناصر المطلوبة
  • تعرّف الأشكال الهندسيّة (الدائرة، المربّع، المستطيل، المثلّث، المعيّن، القلب، النجمة، البيضويّ )
  • تعرّف الألوان ومزجها (الأبيض والأحمر والأخضر  والبرتقاليّ والأصفر والأسود والأزرق والبنفسجيّ والبنّيّ والرماديّ والورديّ والعنّابيّ)
  •  تعرّف المفاهيم الرياضيّة الأخرى (البعيد/القريب، الكبير/الصغير، المتشابه/المختلف...)
  • المقارنة والمقابلة
  • الجمع والطرح
  • القيام بالاختبارات العلميّة والتحدّث عنها

التربية الفنيْة:

  • تقنيّات الرسم المبسّطة والتلوين والطباعة بواسطة: (الإصبع، واليد والاسفنج والأدوات الأخرى)
  • تقوية عضلات اليدين من خلال القيام بأنشطة التمزيق، القصّ والإلصاق واستعمال المقصّ

التربية البدنيّة:

  • تنمية العضلات الدقيقة بواسطة تمارين مختلفة كالإمساك بالكرة ورميها، وشدّ الحبل
  • تنمية العضلات الكبيرة من خلال الجري والقفز واجتياز الحواجز  البسيطة

  التقييم:

لا يقتصر التقييم في صفّ الروضة ٤ على اكتساب المهارات المطلوبة، بل يشمل الجوانب الأخرى  مثل  النموّ الحركيّ، النموّ اللغويّ، النموّ الذهنيّ، بالإضافة إلى التطوّر الإدراكيّ،  والشخصيّ والاجتماعيّ كادات التلميذ في العمل وعاداته الاجتماعيّة التي تلعب دورًا كبيرًا في التقدّم الدراسيّ له. يتمّ  بصورة دوريّة دائمة للتأكّد من فهم المتعلّمين واكتسابهم المهارات المطلوبة ويستند إلى المشاركة في العمل داخل الأركان التعلّميّة،  أثناء قراءة القصص،  التعبير رسمًا وكتابة... كما  نعتمد في قياس الأداء الأكاديميّ وتطورّه على التقويم الشفهيّ والكتابيّ، بشكل دائم ومنتظم .

متتالية الأهداف للروضة ٤

 

منهاج التمهيديّ

إنّ الأساليب المتّبعة في عمليّة التعليم في صفّ التمهيديّ  منوّعة ومتطوّرة تهدف إلى  توفير تجارب تعليميّة مثيرة للاهتمام وذات صلة وفيها تحدٍّ وذات مغزى، في بيئة تعليميّة مفعمة بالمحفّزات والمثيرات، حيث تكون المدرِّسة ميسّرة، تشجّع التلاميذ على طرح الأسئلة والاستكشاف والتجريب والتفاعل مع البيئة المحيطة بهم، ليعملوا باستقلاليّة من خلال الاعتماد على معارفهم وتجاربهم السابقة. وفي البرنامج اليوميّ وقت مخصّص للأركان التعلّميّة المختلفة بحيث يمرّ الطفل على أنشطة الأركان المختلفة كافّة أسبوعيّا (ركن القراءة، ركن الفنّ، ركن التركيب، ركن الكتابة، ركن التمثيل...).

كما يتبّع المنهج الدراسيّ لصف التمهيديّ  الأسس والمعايير الخاصّة بالمجلس الأعلى للتعليم في دولة قطر، من خلال وحدات متنوّعة وهي:

  • الوحدة الأولى " من أنا؟ "
  • الوحدة الثانية "الوطن"
  • الوحدة الثالثة "مجتمعي الصغير"
  • الوحدة الرابعة "العالم من حَولي"

يكتسب التلاميذ من خلالها مهارات قيّمة، متجاوزة  للمواد الدراسيّة، يطبّقونها في حياتهم، وهي: المهارات الاجتماعيّة،  المهارات التواصليّة، مهارات التفكير، المهارات البحثيّة  ومهارات الإدارة الذاتيّة. ويهدف المنهج  إلىتمكين المتعلّم في نهاية العام من تعرّف واكتساب:

 القراءة:

  • ربط الحرف بصوته واسمه
  • تحديد موقع الحرف المسموع ( في أوّل الكلمة ووسطها وآخرها)
  • قراءة الأحرف كاملة مصوّتة مع الحركات القصيرة ( َ     ُ    ِ  ْ) والطويلة ( ا    و    ي)
  • مزج المقاطع الصوتيّة لقراءة كلمات فجمل فنصوص بسيطة
  • قراءة الكلمات البصريّة
  • قراءة نصّ بسيط مكوّن من ثلاثة أسطر، والإجابة عن أسئلة حوله ( أين؟ متى؟ من؟ كيف؟ كم؟ ماذا؟ لماذا؟)
  • ترتيب كلمات لتكوين جملة مفيدة.

الفهم والاستيعاب (انطلاقًا من نصوص سمعيّة):

  • الإجابة عن أسئلة (أين؟ متى؟ من؟ كيف؟ كم؟ ماذا؟ لماذا؟)
  • الاستماع بتركيز إلى ما يقوله الآخرون
  • فهم التعليمات المعطاة وتطبيقها.

التواصل الشفهيّ:

  • اِستخدام جمل بسيطة واضحة بالفصحى للتعبير عن الذات والإجابة عن أسئلة
  • وصف أحداث أو سرد قصّة من واقع التجربة الشخصيّة بصوت مسموع
  • إعادة سرد قصّة وترتيب الأحداث باستخدام لغة القصّة.  

التعبير الكتابيّ والخطّ:

  • تركيب أحرف وكلمات لتكوين جمل مفيدة مع الالتزام بقواعد تشبيك الأحرف
  • التعبير كتابة - انطلاقًا من رسم- بجمل مفيدة تامّة تراعي قواعد الكتابة من حيث ترك مسافة مناسبة بين الأحرف وبين الكلمات والكتابة بالاتّجاه الصحيح وبخطّ مستوٍ مرتّب ( من اليمين إلى اليسار ومن فوق إلى تحت)
  • كتابة اسم التلميذ ومقاطع ومفردات إملاءً.

العلوم الشرعيّة:

يهدف تدريس العلوم الشرعيّة إلى تحفيظ أطفالنا السور القصيرة، وأجزاء من السيرة النبويّة الشريفة، وبعضًا من الأدعية والأحاديث الدينيّة، مع شرح بأسلوب مبسّط بالاستعانة بمختلف الوسائل التعلّميّة كالأناشيد والكتب والصور والأفلام. هادفين في ذلك إلى إكساب الطفل الخِصال الحميدة والسلوكيّات الحسنة ( الاحترام، العطف، النظافة ... ).

الرياضيّات والعلوم:

  •  معرفة  الأعداد من ١ إلى٢٠ ومفاهيمها
  •  تكوين مجموعة مؤلّفة من عشر عناصر
  • تعرّف الأشكال الهندسيّة (الدائرة، المربّع، المستطيل، المثلّث، المعيّن، القلب، النجمة، البيضويّ )
  • تعرّف الألوان ومزجها (الأبيض والأحمر والأخضر  والبرتقاليّ والأصفر والأسود والأزرق والبنفسجيّ والبنّيّ والرماديّ والورديّ والعنابيّ)
  •  المفاهيم الرياضيّة الأخرى (البعيد/القريب، الكبير/الصغير، المتشابه/المختلف...)
  • المقارنة والمقابلة
  • الجمع والطرح

التربية الفنيْة:

  • تقنيّات الرسم المبسّطة والتلوين والطباعة بواسطة: (الإصبع، واليد والاسفنج والأدوات الأخرى)
  • استعمال المقصّ بالشكل الصحيح وتطبيق تقنيّة القصّ واللصق.

التربية البدنيّة:

  • تنمية العضلات الدقيقة بواسطة تمارين مختلفة كالإمساك بالكرة ورميها، وشدّ الحبل
  • تنمية العضلات الكبيرة من خلال الجري والقفز واجتياز الحواجز  البسيطة.

التقييم:

    لا يقتصر التقييم في صفّ التمهيديّ على اكتساب المهارات المطلوبة، بل يشمل الجوانب الأخرى  مثل  النموّ الحركيّ، النموّ اللغويّ، النموّ الذهنيّ، بالإضافة إلى التطوّر الإدراكيّ،  والشخصيّ والاجتماعيّ كعادات التلميذ في العمل وعاداته الاجتماعيّة التي تلعب دورًا كبيرًا في التقدّم الدراسيّ له. نعتمد في قياس الأداء الأكاديميّ وتطورّه على التقويم الشفهيّ والكتابيّ، بشكل دائم ومنتظم . يتمّ التقييم بصورة دوريّة دائمة للتأكّد من فهم المتعلّمين واكتسابهم المهارات المطلوبة ويستند إلى المشاركة في العمل داخل الأركان التعلّميّة،  أثناء قراءة القصص،  التعبير رسمًا وكتابة...

متتالية الأهداف للتمهيدي